Menu

مارديني

مارديني

من الأسر الإسلامية والمسيحية في بيروت وصيدا ومناطق لبنانية أخرى. تعود بجذورها على منطقة ماردين على قمة جبل الجزيرة في تركيا وشمال سورية. كما انتشرت الأسرة في القاهرة والإسكندرية والأقصر وأسوان الغردقة ودمشق وسواها من مدن عربية.

هذا، وقد شهدت بيروت والمناطق اللبنانية هجرة الكثير من أبناء ماردين إليها، وذلك منذ العهد العثماني، وفي أوائل عهد الانتداب الفرنسي.

عُرف من الأسرة في بيروت السادة: مختار محلة المصيطبة السابق (من طائفة السريان) إبراهيم مارديني الذي كان ناشطاً أيضاً في الميادين السياسية والاجتماعية، والسادة: ادمون، أنطوان، إيلي، بطرس، بلال محمد، الأب بولس مارديني، بيار، توما، جان، جبران، جمال، جميل، جورج، جوزيف، حسني، حنا، خليل، بلال جميل، زكي، والأديب والمؤلف زهير، سعد الدين وأولاده: سليمان وعبد الرحمن، ومحمود، كما عُرف من الأسرة السادة: سمير ورجل الأعمال شاكر عارف مارديني، شفيق، صلاح الدين، طوني، عارف شاكر، عبد الرحمن، عدنان، فايز، فؤاد، محمد، محمود، مصطفى، مهند، ميشال، نادر، هاكوب، وديع، لؤي، خليل مارديني وسواهم. كما برزت المطربة ديانا مارديني، والمؤلف والممثل السوري طلال مادريني مؤلف مسلسل رجال العز «رجالك يا شام» وقام بتمثيل الكثير من المسلسلات السورية.

وبرز من آل مارديني المصارع اللبناني البطل المرحوم محمد عيد مادريني (1934- 2014)، وهو وجه من وجوه الرياضة اللبنانية والعربية والدولية. وفيما يلي نبذة مختصرة عن سيرته الذاتية:

البطل المصارع محمد عيد مارديني (1934- 2014):

  • مواليد بيروت المحروسة عام 1934.
  • بدأ بمزاولة المصارعة اليونانية والرومانية والحرة في عام 1950 في نادي أسامة الرياضي.
  • في عام 1960 أحرز بطولة لبنان في وزن الريشة، واحتفظ بهذا اللقب عدة سنوات حتى أصبح من أبطال لبنان الدوليين.
  • كان أحد لاعبي منتخبات نادي أسامة الرياضي، وشارك في مباريات لبنانية وعربية ودولية، وحقق انتصارات عدة ورفع اسم وعلم لبنان عالياً، استحق بهذه الانتصارات لقب «المصارع المثالي» نظراً لما تميز به من خلق كريم ووفاء لأساتذته ومدربيه ولناديه ولرفاق عمره في لعبة المصارعة.
  • شيع إلى مثواه الأخير في جبانة الشهداء في بيروت يوم الجمعة في 17 كانون الثاني عام 2014 في مأتم مهيبز
  • كتب رائد الرياضة في لبنان الأستاذ فؤاد رستم رئيس نادي أسامة الرياضة كلمة مهمة في صحيفة اللواء في 25 كانون الثاني عام 2014، نعى فيها بطل لبنان الدولي المصارع محمد عيد مارديني وقال في مقاله: «وبوفاة المرحوم محمد عيد مارديني خسرت الحركة الرياضية اللبنانية والعربية ولعبة المصارعة رياضياً كبيراً في قلبه، نيّراً في عقله وتفكيره، كريماً بخلقه، يتصف بالتسامح وبالروح الرياضية بكامل معانيها، حتى لقبه الاتحاد اللبناني للمصارعة بالمصارع الخلوق. كما كان يتمتع بفن رفيع ومهارة وخبرة وقوة».

ومارديني لغة أطلق على من كان أصله من منطقة ماردين التركية، وقيل إن ماردين هم شعب اشتهر بالتمرد والقوة والشجاعة.

Categories:   حرف الميم, عائلات بيروتية

Tags:  

Comments

Sorry, comments are closed for this item.